.
Don't Miss >

    السلامة

    safety Icons-11

    توضح الدراسات العالمية أن 60 بالمئة من اجمالي سكان المناطق الحضرية في البلدان النامية قد وقعوا ضحايا للجريمة على الأقل لمرة واحدة خلال الخمس سنوات الماضية، و70 بالمئة منهم في أمريكا اللاتينية وأفريقيا. لطالما اقترن التوسع الحضري، خصوصًا في العالم النامي، بزيادة في مستويات الجريمة، والعنف والإنفلات الأمني. تعتبر الزيادة في نسبة العنف والإحساس بعدم الآمان الذي يمر به سكان المدن يوميًا من التحديات الرئيسية على مستوى العالم. في بعض البلدان تفاقم وضع الجريمة والعنف من جراء انتشار الأسلحة، وتعاطي المخدرات وبطالة الشباب.

    تؤثر كل من الجريمة والعنف على الحياة اليومية لسكان المدن. وغالبًا ما يكون النساء والأطفال هم الأكثر تأثرًا لا سيما إذا ما أعاق الخوف وصولهم للخدمات. كما تؤدي آثار الجريمة والشعور بعدم الأمان إلى تقييد التنمية الإجتماعية والإقتصادية الحضرية وغالبًا ما تهدد الفرص المتوفرة والسياسات المناصرة للفقراء. وبدون مجهودات محددة لمعالجة هذه القضية تنحصر الأفاق المستقبلية للتنمية وللحد من وطأة الفقر.      

    الحد من الجريمة هي مسؤولية الجميع

    نهج الموئل تجاه مدن أكثر أمانًا

    برنامج مدن أكثر آمانًا الخاص بالموئل

    الشبكة العالمية للمدن الأكثر أمانًا

    Safer Citiesتعرف علي الشبكة الدولية للمدن الأكثر أمانًا.Screen Shot 2014-05-26 at 17.26.29

    تعرف علي برنامج المدن الأكثر أمانًا.

    Menu Title