.
Don't Miss >

المشروعات

Projects

أُطلِق برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية في مصر عام 2005، وقدَّم منذ ذلك الحين الدعم التقني لنظرائه الوطنيين في مجموعة كبيرة من القضايا الحضرية. واعتمد البرنامج نهجًا متكاملًا، ودعَّم إصلاح التخطيط والإدارة الحضرية وتحسينهما من خلال البرامج الفرعية الآتية.

يعمل برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية على دعم الحكومة المصرية لتحقيق التنمية الحضرية المستدامة في مصر من خلال ثلاثة مجالات رئيسية. أولًا: يدعم البرنامج الحكومة في مجال التخطيط عبر إصلاح ممارسات التخطيط التقليدية على المستوى الوطني ومستوى المدينة. كما يقدم البرنامج الدعم الفني على المستوى الوطني والإقليمي لإدخال أدوات ومنهجيات جديدة لتعزيز التخطيط اللامركزي، والاتساق بين الخطط المكانية والخطط الاقتصادية-الاجتماعية. أما على مستوى المدينة، يتبنى البرنامج نهجًا ثلاثي الأبعاد (التخطيط، والتشريع، والتمويل) للعمل في المدن الجديدة وعلى امتدادات المدن المخططة. وقدم البرنامج لمدينة العلمين الجديدة إجراءات تخطيط جديدة لإخراج خطة تصورية ونموذج أعمال يبتعدان عن ممارسات التخطيط التقليدية. ويركز نموذج الأعمال على جذب القطاع الخاص للمشاركة في عملية التنمية، وتقاسم تكاليف البنية التحتية بين الحكومة والقطاع الخاص. وبالنسبة لامتدادات المدن المخططة، قاد البرنامج خطة ناجحة للغاية لإعادة توزيع الأراضي، التي تُستخدم الآن كأساس لقانون جديد لتوزيع الأراضي.

أما المجال الثاني لعمل برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية فهو المعرفة وتنمية السياسات، حيث يعمل البرنامج على إصدار دراسات وتقارير مناسبة لتشجيع السياسات القائمة على الأدلة. وقد أصدر البرنامج موجزًاعن الإسكان واستراتيجياته كمنتَجين رئيسيين من المنتجات المعرفية، اللذين من شأنهما توفير المعلومات اللازمة لصياغة السياسة الحضرية الوطنية التي يتولى وضعها برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية. وتشمل المخرجات المعرفية الأخرى تقرير الموئل الوطني الثالث، وتقرير ازدهار المدن، وتقارير تقنية مفصَّلة متنوعة، وملخصَّات بشأن السياسات الخاصة بالقضايا الحضرية الرئيسية.

ثالث مجالات عمل برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية هو المشاركة. حيث أطلق في يونيو عام 2015 أول منتدى حضريًّا مصريًّا تحت شعار “مدينتي، مسؤوليتي”. وكان المنتدى منبرًا للحوار، الذي جمع الأوساط الأكاديمية، والمجتمع المدني، والحكومة، لمناقشة تحديات التنمية الحضرية في مصر وفرصها. وقد شكَّل البرنامج – قبل إطلاق المنتدى – لجنة توجيهية تضم عددًا لا يحصى من الأطراف المعنية، الذين شاركوا في تصميم المنتدى وصياغة رؤيته. وقد صُمِّم المنتدى وفق هيكل مؤسسي، بحيث يمكن إنتاج نسخة مطابقة منه كل عامين.

Menu Title