.
Don't Miss >
ROASBanner

برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية في المنطقة العربية

نبذة عن البرنامج

“موئل الأمم المتحدة” هو برنامج الأمم المتحدة الذي يعمل من أجل مستقبل حضري أفضل. ونظرًا للاحتياجات المُلحة للإسكان والتوسع الحضري المستدام في المنطقة العربية، ضغطت الدول العربية لإنشاء مكتب إقليمي عربي. وفي سبتمبر/ أيلول 2010، وقعت الحكومة المصرية اتفاقية تعاون مع موئل الأمم المتحدة لإنشاء المكتب الإقليمي للدول العربية، وتم اعتماده في أبريل/ نيسان 2011.

إن المكتب الإقليمي للدول العربية مُكلف بتقديم سُبل التعاون الفني وبناء القدرات لثمانية عشر بلدًا في جميع أنحاء المنطقة العربية: الجزائر، البحرين، مصر، العراق، الأردن، الكويت، لبنان، ليبيا، المغرب، فلسطين، عمان، قطر، المملكة العربية السعودية، سوريا، السودان، تونس، الإمارات العربية المتحدة، واليمن. وحاليًا هناك مشروعات الجارية في كل من مصر، العراق، الأردن، الكويت، لبنان، ليبيا، المغرب، فلسطين، المملكة العربية السعودية، سوريا، السودان حيث بلغت  المحفظة الإجمالية للمشاريع حوالي 150 مليون دولار اعتبارًا من عام 2016. ويعمل برنامج الأمم المتحدة للمستطونات البشرية (موئل الأمم المتحدة) بشكل وثيق مع جامعة الدول العربية على قضايا الإسكان والتنمية الحضرية. في الآونة الأخيرة، ساعد المكتب الإقليمي للدول العربية جامعة الدول العربية في تطوير استراتيجية للإسكان والتنمية الحضرية المستدامة للعام 2030. هذه الاستراتيجية، والتي تم التصديق عليها في الدورة الثلاثين لمجلس وزراء الإسكان والتعمير العرب، تُمثل منهجية للتوطين وتنفيذ أهداف التنمية المستدامة، لاسيما الهدف 11. وتقترح الإستراتيجية مجموعة من الأهداف والغايات لتطوير قطاع الإسكان والقطاعات الأخرى ذات الصلة لتحقيق التوسع الحضري المتكامل والشامل والمستدام على المستوى الإقليمي، ليتم تعديلها وتطويرها وفقًا للسياق المحدد لكل بلد على المستوى الوطني . وأخيرًا، وبدعم من المكتب الإقليمي للدول العربية عُقد المنتدى الوزاري العربي الأول للإسكان والتنمية الحضرية في ديسمبر/ كانون الأول 2015 في القاهرة وأسفر عنه إصدار إعلان القاهرة. ومن المقرر عقد هذا المؤتمر كل سنتين. 

تحقيق التنمية العمرانية المستدامة

وفقًا لإستراتيجية جامعة الدول العربية، وجدول أعمال التنمية المستدامة، لا سيما الهدف رقم11، بالإضافة إلى جدول الأعمال الحضري الجديد، تهدف رؤية المكتب الإقليمي للدول العربية التابع لبرنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية (موئل الأمم المتحدة) إلى:

” دعم تنمية المدن والمستوطنات البشرية المتكاملة والشاملة والمستدامة، القادرة على توفير مستوى معيشة ملائم للأطفال والشباب والنساء والرجال، والتي تتمتع بالحكم الرشيد والقدرة على التكيف مع الصدمات.”

ولمواجهة التحديات الآنفة الذكر واستغلال الفرص التي دائما ما تصاحب عمليات التحضر، يقدم المكتب الإقليمي للدول العربية إستراتيجية شاملة تقوم على نهج ثلاثي المنحى يشتمل على المبادىء التالية بوصفها محركات رئيسة للتنمية العمرانية المستدامة وهي: التصميم المادي الشمولي والفعال؛ والتخطيط المالي المستدام؛ والقواعد والأنظمة الخاصة بالتخطيط والحكم الشامل. ويحدد التخطيط المادي على مستوى الوطن، والإقليم، والمدينة توزيع السكان، ونظام العلاقات المتبادلة بين القرى، والبلدات، والمدن، والممرات، ونمو المناطق الحضرية، مع الأخذ في الاعتبار كثافة الأماكن العامة والربط بينها، واستخدامات الأراضي فيها، وترسيم الأماكن العامة. ويمكن أن يتم تصميم المدن بحيث تكون منتجة اقتصاديًا ومنصفة اجتماعيًا. ويوفر التمويل الحضري الآلية التي يمكن من خلالها تحويل اقتصاد المدينة وقيمة الأرض والممتلكات إلى إيرادات حسب الاقتضاء لتوفير الوصول إلى الخدمات الحضرية الأساسية للجميع ولتمويل التوسع المستدام. ويتم تفعيل آليات التخطيط والتمويل عن طريق التشريعات الملائمة والمؤسسات الفعالة التي تقوم بوظائفها على النحو الأكمل.

وبالإضافة إلى هذه المبادىء، يقوم برنامج موئل الأمم المتحدة للتنمية على تفهم الأمم المتحدة المشترك للمنحى القائم على حقوق الإنسان، كما يهدف إلى زيادة تطبيق حقوق الإنسان كما هو منصوص عليها في الإعلان العالمي لحقوق الإنسان و المواثيق الدولية الأخرى المعنية بحقوق الإنسان بما في ذلك الميثاق العربي لحقوق الإنسان. ويقوم أيضًا المكتب الإقليمي للدول العربية .بتعميم القضايا الشاملة الخاصة بالنوع الإجتماعي، والشباب، وتغير المناخ كما يجعل برامجه تتسق مع سبع مجالات اهتمام يتم تطويعها لتتوافق مع خصائص المنطقة

 

Menu Title