.
Don't Miss >

    موئل الأمم المتحدة يعيد الحياة إلى “سوق الألبسة” في طرابلس

    By on أبريل 23, 2018

    سوق الألبسة، وهو سوق للملابس ينتشر علي مساحة أكثر من 400م، يعتبر من الأسواق الأكثر شعبية في باب التبين، طرابلس. يقع سوق الألبسة في موقع مميز في شارع سوريا ويمتد علي طول نهر أبو علي، وهو وجهة للأشخاص القادمين من طرابلس والمناطق المجاورة. يضم السوق شارعًا ضيقًا يضم 160 متجراً صغيراً، بالإضافة إلى عشرات البائعين الذين ينشرون بضائعهم على طول الأرصفة. ويعاني السوق من مشاكل إنشائية مختلفة أدت إلى انخفاض عدد الرواد وأثرت في نشاطه الاقتصادي. وذكر أحد أصحاب المحلات وأعضاء اللجان المحلية أن “الظروف المعيشية، بشكل عام، ليست جيدة وهذا يرجع إلى العديد من العوامل. نحن على يقين من أن إعادة تأهيل السوق ستؤدي إلى تحسينات مختلفة مثل زيادة عدد المشترين وتحسين السياحة “.

    يتمثل الهدف الرئيسي للمشروع في تحسين الوضع الاجتماعي والاقتصادي للسكان الفقراء الذين يستفيدون من السوق (التجار أو العملاء) وتعزيز مستوى النظافة والسلامة داخل حيز السوق. وبالتالي، تم إعادة تأهيل السوق وتحديثه من خلال معالجة مشاكله الرئيسية مثل التهوية، وسهولة الوصول، و قابلية السير، والسلامة.

    حتى الآن، نفذ موئل الأمم المتحدة عدة تدخلات لمعالجة المشاكل المذكورة أعلاه من خلال تركيب مراوح للتخفيف من الحرارة المفرطة؛ إضافة حواجز معدنية في مدخل السوق لمنع دخول الدراجات النارية؛ رفع الأرصفة للحد من توسع المحلات؛ وإضافة مراحيض محمولة.

                           

    قبل تصميم الأنشطة، تم عقد عدة مناقشات ومشاورات مع أصحاب المصلحة الرئيسيين في السوق بشأن الاحتياجات والمشاكل. تمت مقابلة أعضاء اللجنة المحلية وأصحاب المتاجر وزوار السوق من قبل المكتب الفني الإقليمي لإتحاد البلديات بالفيحاء (RTO) وهو المسئول عن مراقبة انجاز العمل وتقييم مدى رضا أصحاب المصلحة في السوق أثناء تنفيذ المشروع.

    ذكر أحد العملاء أن “المشروع سوف يسهل حركتنا بشكل عام خاصة خلال فصل الصيف. كما أننا، كزوار قادمين من أحياء بعيدة ، كنا نعاني دائماً من نقص المراحيض والآن تم حل المشكلة “.

    تم التعامل مع التدخلات الانشائية في السوق واستكملها من قبل موئل الأمم المتحدة بالتعاون مع بلدية طرابلس وأصحاب المصلحة الآخرين. علاوة على ذلك  فإن UTOPIA المنظمة غير الحكومية المحلية الموجودة في طرابلس هي المسؤولة عن حملة التعبئة والتوعية المجتمعية، تغطي حملة للتوعية حول إدارة النفايات الصلبة، وبالتالي، عقدت عدة اجتماعات مع الشركة المعنية والمسؤولة (LAVAJET) في حضور البلدية، واللجنة المحلية، و RTO من أجل وضع خارطة طريق لإدارة النفايات في سوق.

    ولذلك، تم توقيع مذكرة تفاهم بين الجهات المعنية المدرجة في القائمة مع ذكر تعليمات واضحة تتبعها LAVAJET والبلدية من أجل الحفاظ على النظافة والصحة في السوق. وذكر ممثل البلدية “نحن على استعداد للتعاون للحفاظ على نظافة السوق لأنه من المهم للغاية تعزيز مستوى النظافة لكل من الزوار والملاك”.

    سوف تستهدف حملة التوعية حول إدارة النفايات الصلبة أصحاب المحلات وكذلك زوار السوق، من خلال تغيير السلوكيات والممارسات لمستخدمي السوق.

    وقد أعاد هذا المشروع الذي هو جزء من برنامج المساحات العامة الإقليمي لموئل الأمم المتحدة، الذي ينسقه المكتب الإقليمي لموئل للأمم المتحدة للدول العربية، الحياة إلى السوق، ولذلك فالجميع متحمس وبانتظار رؤية الأثر خلال فترة مزدحمة في السنة وهو شهر رمضان. بعد هذه الفترة، سيتم تنظيم حدث كبير لخلق المساحات العامة التي تعزز هوية وثقافة المكان وسيستمر لمدة أسبوع واحد.

    Menu Title